Thursday, July 19, 2007

جمهورية تشاد والجمهورية الصحراوية تقرران رفع علاقاتهما الدبلوماسية إلى مستوى السفراء
17/07/2007
قررت جمهورية تشاد والجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية اليوم الثلاثاء رفع علاقاتهما الدبلوماسية إلى مستوى السفراء في اقرب الآجال تماشيا مع مبادئ ميثاقي الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي.وجاء هذا الموقف بعد استقبال الوزير الأول التشادي، السيد نور الدين دلوي كاسيري كوماكور مبعوث رئيس الدولة وزير الشؤون الخارجية السيد محمد سالم ولد السالك .وفيما يلي نص البيان الذي صدر عن مكتب الوزير الأول التشادي بعد اللقاء:جمهورية تشاد مكتب الوزير الأول ،استقبل معالي الدكتور نور الدين دلوي كاسيري كوماكور" الوزير الأول في حكومة التشاد معالي السيد محمد سالم ولد السالك وزير الشؤون الخارجية في حكومة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية والمبعوث الخاص لرئيس الجمهورية فخامة محمد عبد العزيز .وسلم المبعوث الصحراوي الخاص رسالة تعزية موجهة إلى فخامة رئيس جمهورية التشاد فخامة الرئيس إدريس دبي اثر الوفاة الأليمة لنجله الأكبر السيد إبراهيم دبي .وأثناء اللقاء تطرق وزير الشؤون الخارجية الصحراوي مع الوزير الأول التشادي إلى العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل ووسائل تطويرها.وبهذا الخصوص قرر الطرفان رفع علاقاتهما الدبلوماسية إلى مستوى السفراء وذلك في اقرب الآجال تماشيا مع مبادئ وأهداف ميثاقي الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي
.http://www.ambrasd.org/ARAB/infos/2007/julio/180707.htm حرر بنجامينا، 17 يوليو2007

5 comments:

Anonymous said...

قل ما شئت في مسبت المغرب فسكوته عن اللئيم جواب ***** ليس ضعفا منه
ولكن ما من أسد يجيب الكلاب
ما أقوله باسم الشعب المغربي من طنجة الى الكويرة أننا أنشاء الله لمتحدون لمواجهة أي عدو كان ينوي ببلدنا فسادا أو فتنة بنية التفرقة والمساس بوحدتنا الثرابية.
اللهم من أراد بهذا لبلد شرا فآلهه بنفسه وأبعده عنا بعد للمشرق والمغرب
وأقول لكم ان الوطن بملكه و شعبه غفور رحيم فتوبو الى الله عز وجل...

Anonymous said...

الأمم المتحدة تعلق عمل الفرقة العسكرية المغربية

اتهام قوة مغربية تابعة للأمم المتحدة بانتهاكات في ساحل العاج

الأمم المتحدة تحتجز 734 عسكريا مغربيا وتتهمهم بارتكاب اعتداءات جنسية ضد قاصرات بساحل العاج.

ميدل ايست اونلاين
الأمم المتحدة تحتجز 734 عسكريا مغربيا وتتهمهم بارتكاب اعتداءات جنسية ضد قاصرات بساحل العاج.

ءقال مسؤولون في الأمم المتحدة إن هناك مزاعم بشأن ارتكاب قوات حفظ سلام مغربية تابعة للمنظمة الدولية انتهاكات جنسية ضد فتيات يصل عمرهن الى 13 سنة على مدار ثلاث سنوات أثناء تنقل الوحدات في أنحاء الدولة الواقعة بغرب إفريقيا.

وقالت الأمم المتحدة السبت إنها علقت عمل الفرقة العسكرية المغربية ضمن مهمة حفظ السلام في ساحل العاج فيما يجري تحقيق في المزاعم. وقد صدر بالفعل قرار باحتجاز الكتيبة بأكملها وقوامها 734 عسكريا في ثكناتها.

وقال مسؤولو الأمم المتحدة ان جنود حفظ سلام مغاربة وقال أحد المسؤولين ان الفرقة بالكامل تورطت في هذا الأمر حيث تمر الفتيات الصغيرات من وحدة الى وحدة مما تسبب في مولد أطفال غير شرعيين.

وخلال السنوات القليلة الماضية مع توسيع عمليات حفظ السلام زادت تقارير الانتهاكات في دول افريقية مختلفة ولاسيما جمهورية الكونجو الديمقراطية مما دفع الأمم المتحدة لإعلان سياسة عدم التسامح نهائيا.

وتستطيع الأمم المتحدة إجراء تحقيقات لكنها لا تملك سلطة معاقبة المذنبين الذين يمكن إرسالهم الى بلادهم لمحاكمتهم. وتورط جنود مغاربة في انتهاكات جنسية في شرق الكونغو واعتقلت الحكومة ستة جنود قبل عامين.

ويزيد قوام بعثة الامم المتحدة في ساحل العاج قليلا عن تسعة ألاف من الجنود من اكثر من 40 دولة. ويشكل المغاربة الجزء الأكبر من القوة الموجودة في بواكيه وهي معقل للمتمردين في شمال ساحل العاج مع بعض افراد الشرطة من بنجلادش ومهندسين باكستانيين ومسعفين غانيين.

ولم يكن لدى بعثة المغرب في الامم المتحدة تعليق فوري على هذه الاتهامات.

وقال بيان صادر عن الامم المتحدة الجمعة ان تحقيقا شاملا يجري "في المزاعم الخطيرة بشأن الاستغلال الجنسي على نطاق واسع وانتهاكات على يد القوة العسكرية التابعة للامم المتحدة العاملة في بواكيه".

وقال هامادون توري المتحدث باسم مهمة الامم المتحدة في ساحل العاج يوم السبت "هذا يعني انهم لا يشاركون في عملياتنا." وأضاف "من يثبت أنهم مذنبون سيعادون الى بلادهم".

ووافق مجلس الأمن الدولي في الاسبوع الماضي على تمديد التفويض لقوات حفظ السلام في ساحل العاج حتى يناير\كانون الثاني للمساعدة في توفير الظروف السلمية لإجراء الانتخابات التي أجلت مرارا.

وتعمل قوات حفظ السلام المدعومة بقوات من فرنسا المستعمر السابق لساحل العاج على تعزيز عملية السلام التي أحياها في مارس\اذار اتفاق بين الرئيس لوران جباجبو وزعيم المتمردين جويوم سورو.

وأوصى تقرير للامم المتحدة في عام 2005 بمعاقبة الجنود على أي انتهاك جنسي وأن تخفض رواتبهم وأن يتم تأسيس صندوق لمساعدة النساء والفتيات اللائي أصبحن حوامل نتيجة الانتهاكات. لكن الكثير من الدول الأعضاء لم توافق.


http://www.middle-east-online.com/?id=50536

Anonymous said...

الصحفي المغربي علي لمرابط لـ ''الجزائر نيوز'':

أطــراف فــي السلطــة المغربيـــة تسعـــى لإفشـــال المفاوضــات مع البوليــــزاريو؟

التحدث عن حرية الصحافة والتعسف السلطوي ضدها في المغرب يقودنا إلى عنوان الصحفي، علي المرابط، أحد الصحفيين المغاربة الذي زار لمدة ثمانية أشهر سجن النظام العلوي عندما كتب في صحيفته المحظورة ''دومان ماغازين'' عن مشروع بيع قصر ''الـصراط''، أحد قصور العائلة الملكية·
http://www.djazairnews.info/hiwar.htm
حاوره من مدريد: رفيق زناز

وبعد إضراب عن الطعام واندلاع ضجة إعلامية دولية حول قضيته بريادة منظمات الدفاع عن الصحافيين أطلق سراحه، غير أن النظام المغربي عاد لينهي مشروع مصادرته لمشاريع لمرابط بوضعه على الهامش، من خلال حكم قضى بمنعه عشرة أعوام من تأدية مهنة الصحافة بالمغرب، عندما قال في تصريح لصحيفة ''المستقبل'' المغربية بأن الصحراويين المتواجدين في مخيمات تندوف هم لاجئون وليسوا برهائن البوليزاريو أو النظام الجزائري·

علي لمرابط الريفي الأصل، هو المدير السابق لـ''دومان ماغازين'' وحاليا متعاون مع صحيفة ''الموندو'' الإسبانية· ''الجزائر نيوز'' التقته وتحدثت معه عن وضع الصحافة في المغرب والعالم العربي فكان هذا الحوار:

كيف ترون حرية التعبير والصحافة في العالم العربي مقارنة بالغرب؟

في الحقيقة، لم أرها في أي مكان، بل أرى اختلافات في أداء مهنة الصحافة في شكل الأساليب والتوجهات، في الوقت الذي تشهد فيه صحافة الدول العربية تباينا في أساليب ومستويات الضغط على حامل القلم، فلا يضغط أو يعرض الصحفي في المغرب أو سوريا أو تونس على سبيل المثال لنفس التعسفات السلطوية التي هي موجودة عكس الواقع المعيش هنا· فعندما نتابع الصحافة الغربية التي تعدت مراحل الحظر والمتابعة، بعد أن تمكنت أو نجحت في تأسيس هياكلها أمام السلطة، نجد أن مفهوم حرية التعبير واسع·

إنك صحفي عاش التعسف والسجن بسبب كتاباته، هل تسجلون تراجعا في حرية التعبير بالمغرب؟

حرية التعبير نسبية، وأنا أتفهم بعض الزملاء عندما لا يكتبون ولا ينقلون وجهات نظرهم بصوت عالٍ في المغرب لأن لهم قروض بنكية وأبناء ، ولا يريدون الدخول في مشاكل مع السلطة الحاكمة· بصراحة، هم يقومون بعمل حرفي صحفي، بعبارة أخرى يكتبون ويقولون ما يملى عليهم، ولا ينشغلون بواقع حرية التعبير والصحافة بالمغرب، لأن الأمر في نظرهم خارج المراقبة ولايعنيهم·

وأرى أنه من الأنانية أن بعض الصحافيين في المغرب يعطون دروسا في الصحافة وأخلاقيات المهنة، في الوقت الذي هم عملاء أو خدم لسادتهم في السلطة، وعلى سبيل المثال نقيب الصحافيين يونس مجاهد الذي لم يضيع أية فرصة لمواجهة زملائه عبر صحيفة ''الإتحاد الاشتراكي'' التي يكتب في صفحاتها، بعض المرات دون أن يلتزم بتوقيعه الشخصي من أجل نقد وفتح أبواب المواجهة ضد بعض زملائه في الصحافة، فالصحافة المغربية مازالت بعيدة عن الحرية والموضوعية·

في نظركم على الصحافيين استقطاب كل الجهود بما فيها الدولية من أجل نقاش واقع حرية التعبير والصحافة في أوطاننا لمواجهة المراقبة السلطوية؟

منظمات الدفاع عن حقوق الصحافيين موجودة وتدافع، غير أن الحقيقة أمر آخر والقوانين التي حررت ضد الصحافة مصممة لتقييد حريتها· كما أرى بأن الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي يقومون بضغط يخدمهم ويفضلون بقاءنا على حالنا، ففي الحقيقة إنهم منشغلون بأمورهم، غير أنهم في الأخير يتساءلون لماذا نخزن حقدا ضدهم·

ففي المغرب قبل كل شيء علينا أن نعيد النظر في سير واتجاه منظمات ونقابات الصحفيين والتي تمثل درعا للضغط السلطوي·· في غالب الأحيان، لا تخدم إطلاقا الصحافة والصحافيين، فالأمر خطير ويدعو إلى مناقشته بجدية·

تدخل وتخرج من المغرب بصفتك اليوم صحفيا في المندوبية الإسبانية· مازلت متشبثا بمواقفك، فهل لديك مشاريع إعلامية، على سبيل المثال استرجاع صحيفتك المحظورة؟

أستطيع الدخول والخروج إلى وطني وقت ما شئت، غير أن أجهزة الأمن في المغرب مازالت تراقبني بسرية· وحول مشاريعي فأنا محروم من ممارسة الصحافة إلى غاية 2015 بحكم قضائي مغربي·

كيف ترون حال الصحافة والديمقراطية في الجزائر؟

لا أرى أية ديمقراطية لا في الجزائر ولا في أي بلد عربي آخر· أما بالنسبة للصحافة الجزائرية، فتتمتع بأكثـر حرية من الصحافة المغربية، فلديها أبواب مفتوحة، عكس جارتها مقابل دفعها لثمن باهظ من أجل حريتها· وفي الوقت الراهن هي تحاول أن تعيش وتتطور وفق الإمكانيات المتاحة لها رغم مواجهتها لعدة صعوبات، غير أن الأمور تسير في الاتجاه الإيجابي·

الصحفي اليوم معرض للتهميش والسجن والإرهاب؟

كل متطرف أو خادم للسلطة يمكن أن يفرغ فيك خزان مسدسه في الشارع أو يضع قنبلة تحت سيارتك، الأمور تنذر بالخطر وليس في الوقت الراهن فقط بل منذ زمان، فالصحافي المغاربي أو في أية دولة عربية أخرى هو عرضة للتعسف السلطوي والمراقبة أو الإرهاب·

قضية الصحراء الغربية من بين القضايا التي أدت إلى حظركم كصحفي لمدة عشرة أعوام، ما هي نظرتكم حول مستقبل السلام في المنطقة والمفاوضات الجارية بين البوليزاريو والمغرب ؟

يمكننا أن نتوصل إلى سلام في المنطقة، وهذا ليس بالأمر المستحيل، وفي الحقيقة أنا لست متفائلا بمفاوضات السلام بين الجانبين تحت رعاية الأمم المتحدة، ما دامت هناك أطراف في السلطة بالمغرب ترفض التوصل إلى حلول، فهي تحرك كل الخيوط من أجل انحراف المفاوضات ومشاريع السلام عن طريقها· فقد أدهشني على سبيل المثال ''دمية الغاراغوز'' وزير العدل المغربي الذي لم يتردد في الإدلاء بتصريحات لامسؤولة عندما قال بأن جبهة البوليزاريو قد أعلنت عن تحالفها مع القاعدة، فيمكن للسلطات المغربية أن تلقب البوليزاريو بمختلف الألقاب على حسب وجهة نظرها، غير أننا لا يمكن أن نصفها بمنظمة إرهابية، فالأمر عجيب·

Anonymous said...

http://www.faaliatnisswiya.jeeran.com/
welcome

Emilio said...

http://deciloquequierass.blogspot.com/

Good Bloog my friend!! Congratulations!!

good luck!! See you!